المصلي: التوجه إلى المعارض الرقمية يزيد من إشعاع المنتوج الصناعي التقليدي المغربي

المصلي: التوجه إلى المعارض الرقمية يزيد من إشعاع المنتوج الصناعي التقليدي المغربي

سلّطت كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، السيدة جميلة المصلي، اليوم الجمعة خلال اجتماع المجلس الإداري لمؤسسة دار الصانع في الرباط، الضوء على التحديات التي تواجه الصناعة التقليدية المغربية على مستوى تطوير سياسة التسويق والترويج لمنتجات الحرفيين.

وأكدت السيدة المصلي، على أهمية المراهنة على التسويق الالكتروني، إلى جانب فضاءات العرض الدائمة. مشيرة إلى أن التسويق الالكتروني، رغم ما يفرضه من تحديات وإكراهات بالنسبة لحرف الصناعة التقليدية، يعتبر اليوم من أنجع الطرق لضمان تسويق واسع عبر العالم.
وذكرت السيدة المصلي، بأن المعارض تبقى آلية من آليات الترويج لمنتوج الصناعة التقليدية، لكن لا يمكن التعويل عليها لوحدها، خاصة وأن أبجديات عالم التسويق تتماشى مع الثورة الرقمية وعصر التكنولوجيات.

وأكدت السيدة كاتبة الدولة، على التوجه إلى المعارض الرقمية كخيار يزيد من إشعاع المنتوج الصناعي التقليدي المغربي.

ومن جهة أخرى، أشارت السيدة المصلي، إلى أهمية الترويج بالخارج وفق مقاربة متكاملة توازي بين الحفاظ على الأسواق المعتادة، والبحث واستكشاف أسواق جديدة. مشددة على الانتقال إلى مستوى الديبلوماسية عبر الصناعة التقليدية، وفق تصور وأهداف محددة بخيارات ورهانات سياسية واقتصادية.