النقل السياحي

باعتباره في نفس الوقت وسيلة لولوج الوجهات والربط بينها، و كذلك آلية لتسهيل تنقلات السياح داخل الوطن، أصبح النقل السياحي الطرقي بمرور الوقت مكونا أساسيا في العرض السياحي للوجهة الوطنية وللخدمات السياحية التي يقدمها مختلف فاعلي سلسلة القيم السياحية.

ويتم تنظيم نشاط النقل السياحي عبر دفتر تحملات (يمكن تحميله من الرابط) يرتكز على النصوص التالية:

  • الظهير الشريف رقم 1.63.260. بشأن النقل بواسطة السيارات عبر الطرق؛

  • القانون رقم 52.05 المتعلق بمدونة السير والنصوص المعتمدة لتطبيقه؛

  • مرسوم رقم 2.63.363. بتنسيق أنواع النقل عبر السكك الحديدية والطرق ولاسيما الفقرة الرابعة من المادة الأولى؛

  • مرسوم رقم 2.63.364 بقبول مقاولي المصالح العمومية للنقل بواسطة السيارات وبالترخيص للسيارات المخصصة بهذا النقل؛

  • قرار لوزير الأشغال العمومية والمواصلات رقم 50.73 بتاريخ 20 ذي الحجة 1392 (25 يناير 1973) بتحديد مميزات وشروط تهيئة السيارات المخصصة بأنواع النقل السياحي الطارئ كما تم تتميمه وتعديله.